أنشطة الهيئة

الهيئة تنتفض نصرة للمسجد الأقصى المبارك

الهيئة تنتفض نصرة للمسجد الأقصى المبارك

استجابة لنداء الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، خرجت ساكنة البيضاء عقب صلاة العشاء من يوم الأربعاء 17 شتنبر 2015 في تظاهرتين حاشدتين الأولى بمسجد طارق بحي البرنوصي والثانية بمسجد السنة، احتجاجا على الانتهاكات الهمجية التي طالت المسجد الأقصى المبارك والتي بلغت دروتها خلال الثلاثة أيام الأخيرة بعد قيام سلطات الاحتلال بإحراق المسجد القبلي وتكسير الأبواب والنوافذ وتجهيزات المسجد، والاعتداء على المرابطين بالضرب والاعتقال.

وقد عرفت وقفة مسجد السنة مشاركة أعضاء الهيئة يتقدمهم الأستاذ عبد الصمد فتحي الذي ألقى كلمة خطابية تحدث فيها عن واقع المسجد الأقصى والمرابطين، كما دعا الشعب المغربي والشعوب العربية للتعبير عن غضبها إزاء الأفعال الإجرامية التي ترتكبها قوات الاحتلال في حق المسجد، كما دعا المؤسسات الدولية للتحمل مسؤولياتها تجاه الوضع المأساوي في القدس محملا إياها تبعات المساس بالمسجد الأقصى والمرابطين هناك، وفي ختام كلمته ناشد المغاربة للاستمرار في الأشكال التضامنية .

هذا وعرفت الوقفتين الحاشدتين ترديد العديد من الشعارات التضامنية مع المسجد الأقصى والفلسطينيين، ومنددة بالتخاذل العربي الرسمي، لتختتم بقراءة الفاتحة والدعاء للقدس والمسجد الأقصى.

الأربعاء 17 شتنبر 2015

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق