تصريحات و حوارات

عبد الصمد فتحي..الاساءة للرسول الكريم من طرف ماكرون يعبر عن العقلية العنصرية

ردا على حملة الاساءة للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم من طرف الرئيس الفرنسي، كتب الأستاذ عبد الصمد فتحي رئيس الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة على حائطه بالفيسبوك ” الإساءة إلى الإسلام وإلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من طرف الرئيس الفرنسي، من خلال دعمه للصور المسيئة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، يعبر عن العقلية العنصرية والعدائية والاستعلائية والاستعمارية للقيادة الفرنسية. ونستغرب للكيل بمكيالين، حيث يحاسب المسلمون جميعا بسبب جريمة مدانة من الجميع لأن مرتكبها مسلم، في حين جرائم غيرهم من غير المسلمين لا يحاسب عليها دين الجاني ولا جنسيته ولا إيديولوجيته.
وإذ ندين كل أشكال العنف سواء من أفراد أو دول، ندين كذلك مثل هذه المواقف التي تسيئ إلى ما يزيد عن مليار ونصف مسلم، ونستغرب ونشجب السكوت المريب لقادة دول العالم الإسلامي والعربي “.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق