أنشطة الهيئة

مسيرة ضخمة بالبيضاء تضامنا مع مسيرات العودة

احتشد الشعب المغربي اليوم، الأحد 20 ماي، في مسيرة مليونية جابت شوارع الدار البيضاء نصرة للشعب الفلسطيني واحتجاجاً على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.

المسيرة التي دعا إليها الائتلاف المغربي للتضامن، شاركت فيها الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة بقوة إلى جانب كل الهيئات السياسية والجمعوية على اختلاف توجهاتهم ومشاربهم معبرين عن وحدة الموقف من القضية المركزية، فلسطين، بعيداً كل البعد عن الاختلاف والمزايدة والإقصاء.
ومن أبرز التنظيمات المشاركة جماعة العدل والإحسان، حزب الاستقلال، الاتحاد الاشتراكي، الحركة من أجل الأمة، وأزيد من 15 تنظيما وائتلافا وحزبا وحركة سياسية ومدنية وحقوقية، وعشرات الوجوه والشخصيات الوطنية، كما اصطف وراءهم مئات الآلاف من المغاربة الأحرار الوافدين من شمال المغرب وجنوبه.

وردد المتظاهرون في هذه المسيرة، التي انطلقت من ساحة النصر لتجوب شارعي للايقوت وباريس، متجهة صوب شارالحسن الثاني، شعارات تدعو لدعم صمود الشعب الفلسطيني ومساندة مسيرات العودة الكبرى في قطاع غزة، كما استنكروا العدوان الغاشم الذي يطال المظاهرات السلمية من طرف الاحتلال الصهيوني، والذي راح ضحيته أزيد من 60 شهيداً وآلاف الجرحى.
وندد المظاهرون عبر هتافاتهم في شوارع البيضاء، بالخطوة الأمريكية الشنيعة والمتمثلة في نقل سفارة الولايات من تل ابيب إلى القدس الشريف، في اتجاه الاعتراف به عاصمة للاحتلال.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق